منتدي فراشات النور
أنت الآن في موقع الكاتبة د/عطيات أبو العينين إما أن تسجل أو تدخل أو تتصفح كزائر بالضغط علي إخفاء

منتدي فراشات النور

مرحباً بك في منتدي فراشات النور الخاص ب الدكتورة عطيات أبو العينين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
  




















دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» الإعلامية د.عطيات أبو العينين على mixclouds
الخميس أبريل 16, 2015 4:14 pm من طرف د/عطيات

» السعار أحدث رواياتي في 2015
الثلاثاء أبريل 07, 2015 11:39 am من طرف د/عطيات

» البدو أمراء الصحراء أحدث كتب د.عطيات أبو العينين
السبت يوليو 12, 2014 7:27 am من طرف د/عطيات

» استقالة المشير السيسي ويوم تشرق فيه الشمس
الأربعاء مارس 26, 2014 2:25 pm من طرف د/عطيات

» البدو أمراء الصحراء صلاح معاطي د.عطيات أبو العينين
السبت فبراير 15, 2014 12:32 pm من طرف د/عطيات

» لقاء د/عطيات أبو العينين على قناة القاهرة برنامج بيت الهنا
السبت فبراير 15, 2014 11:55 am من طرف د/عطيات

» أدب الخيال العلمي في المجلس الأعلى للثقافة 22/5/2013
السبت فبراير 15, 2014 11:55 am من طرف د/عطيات

» مسلسل العنف والخيانة د.عطيات أبو العينين
الثلاثاء ديسمبر 24, 2013 3:06 pm من طرف د/عطيات

» رواية رقص العقارب للروائية د عطيات أبو العينين
الثلاثاء سبتمبر 24, 2013 8:00 am من طرف د/عطيات

» رواية مهسوري للروائية د عطيات أبو العينين
الثلاثاء سبتمبر 24, 2013 7:57 am من طرف د/عطيات

» أحلام صغيرة قصة قصيرة بقلم د.عطيات أبو العينين
الخميس مايو 16, 2013 5:11 pm من طرف د/عطيات

» الخوارزمــــــــــــي الصغيـــــــــــــــــــــــر
الإثنين مارس 11, 2013 7:21 am من طرف سارة الشريف

» نادي القصة بستضيف مهسوري 18 مارس ود/عطيات أبو العينين
الأحد مارس 10, 2013 4:17 pm من طرف د/عطيات

» علاج البرص/البهاق إعتراف على الهاتف # عشاب السراغنة
الإثنين فبراير 11, 2013 2:36 pm من طرف د/عطيات

» القران الكريم
الإثنين ديسمبر 24, 2012 12:29 pm من طرف د/عطيات

» مويان في جائزة نوبل أنا وأمي والحكايات جريدة أخبار الأدب العدد 1011
الثلاثاء ديسمبر 18, 2012 10:31 am من طرف د/عطيات

» مهاتير محمد رائد التهضة الماليزية د/عطيات أبو العينين
الثلاثاء نوفمبر 27, 2012 1:55 pm من طرف د/عطيات

» هَتْصَدَقِيِ
الإثنين نوفمبر 26, 2012 4:19 pm من طرف matter99

» سُوقْ عَرَبِيتَكْ
الإثنين نوفمبر 19, 2012 5:00 pm من طرف matter99

» يا بنت الإيه
الإثنين نوفمبر 12, 2012 4:07 pm من طرف matter99

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 83 بتاريخ الأربعاء يوليو 11, 2012 1:36 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 91 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو مريم الفراشة فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 694 مساهمة في هذا المنتدى في 394 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
د/عطيات
 
ابراهيم خليل ابراهيم
 
حسن حجازى
 
matter99
 
الدكتور نادر عبد الخالق
 
حمدى البابلى
 
اياد البلداوي
 
محمد نجيب مطر
 
حسين علي محمد
 
أحمد الطائف
 

شاطر | 
 

 ثمن التقنية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد نجيب مطر

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 11
المهنة : مهندس
الهوايات : تأليف روايات الخيال العلمي وكتابة الشعر
نقاط : 15155
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 18/01/2012

مُساهمةموضوع: ثمن التقنية   السبت أكتوبر 27, 2012 8:04 am


نهض في الصباح متأخراً على غير العادة، ركب سيارته وانطلق بها بعد أن ضغط على زر العنوان الخاص بعمله في اللوحة المثبتة أمام عجلة القيادة، واجهته أول إشارة فوقف وهو يتميز من الغيظ، ألقى نظرة على الطريق فوجده خالياً رغم الاشارة الحمراء، حاول التحرك بالسيارة ليخطف الاشارة لهذه المرة فقط، ولكن محاولته باءت بالفشل فقد امتنعت السيارة عن الحركة أوتوماتيكياً طالما أن الإشارة حمراء فتأفف ساخطاً، وعندما أضاءت الإشارة الخضراء داهمه الاحساس بالجوع فوجد السيارة تنحرف به إلى أقرب مطعم للفول والطعمية، ضاق ذرعاً بتلك الآلات الذكية التي توجه الانسان كيفما تشاء بالاعتماد على تحليل موجات مخه الكهربية، حاول أكثر من مرة مع الشركة المصنعة أن تجعل له الخيار بين القيادة الأوتوماتيكية والقيادة اليدوية ولكنهم رفضوا لأن ذلك يشكل خطورة على الانسان و تمنعه قوانين التصنيع في الدولة، تناول فطوره مرغماً على عجل وأخذ يبلع اللقيمات لتأخره عن عمله، ثم توجه إلى السيارة وضغط على زر عنوان العمل لكن يبدو أن تناول الطعام بسرعة أصابه بمغص خفيف في المعدة فانحرفت السيارة بسرعة لتأخذ طريقاً مغايراً رغم إرادته، وليجد نفسه أمام أقرب مستشفى، ذهب للطبيب وكشف عليه، أعطاه بعض الحبوب، وسجل النتيجة على الحاسب، وأخبره أن عليه أن يستريح اليوم من العمل، فشكره وانصرف، أخذ حبة من الدواء وابتلعها وبمجرد أن اقترب من السيارة تعرفت على بصمته الحرارية وقامت بتشغيل نفسها، وحاول أن يوجهها إلى مكان العمل ففشل، وتوجهت السيارة من تلقاء نفسها ناحية المنزل فاتصل بالطبيب وسأله فأخبره أن السيارة تلقت التقرير الطبي عن طريق شبكة الكمبيوتر الشخصية الخاصة به وأنها تفعل الصواب، ضاق ذرعاً بكل هذه القيود، فأوقف السيارة ثم فتح بابها وخرج منها بسرعة متجهاً إلى عمله، والسيارة تسرع خلقه متتبعة بصمته الحرارية، وتوجه له نداءاً صوتياً ترجوه أن يعود إلى المنزل حتى يستعيد عافيته.
وصل إلى العمل والسيارة توجه له رسائل على تليفونه المحمول تناشده العودة إلى السيارة لتقله إلى المنزل ليرتاح كما أمره الدكتور، أغلق تليفونه فبدأ تليفون العمل في الرن والإزعاج لكل الموجودين والسيارة تناشده بالعودة إلى البيت، انزعج الموظفون وفصلوا سلك التليفون، وبعد ساعة فوجئ بالشرطة تدخل عليه مكتبه وتأمره بالنزول لتوصيله إلى المنزل لأن وصية الطبيب ملزمة له حتى لو لم يرغب فيها، ولما سألهم كيف عرفوا ذلك أخبروه بأن السيارة بعد استنفاذ جميع المحاولات اتصلت بالشرطة وتركت رسالة ترجوهم فيها إنقاذ مالكها لأن الطبيب كتب له راحة للمحافظة على صحته، ركب السيارة وهو في منتهى الضيق من هذا التدخل السافر في حياة البشر الخاصة سواء من الأجهزة الذكية أو الأجهزة الحكومية، لقد ضيقوا عليه الاختيارات وبالتالي حدوا من حريته، تمنى لو قام بحرق تلك السيارة والتخلص من تدخلها المتكرر في حياته، وبينما كان في طريقه للمنزل توقفت السيارة فجأة ووجد السيارة التي أمامه تسقط في حفرة كبيرة ظهرت فجأة في الطريق نتيجة انهيار أرضي بسبب زلزال مفاجئ، نزل من السيارة ورأى السيارة المنكوبة تشتعل فيها النيران بسرعة ولم يتمكن قائدها من النجاة، وتأكد أنه لو كان يقود السيارة بطريقة يدوية ما استطاع التوقف بهذه السرعة وعلى بعد أقل من متر من الحفرة، عاد إلى السيارة وربت عليها في لطف وشكرها في ود.
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ثمن التقنية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي فراشات النور :: الأدب :: القصة والرواية-
انتقل الى: