منتدي فراشات النور
أنت الآن في موقع الكاتبة د/عطيات أبو العينين إما أن تسجل أو تدخل أو تتصفح كزائر بالضغط علي إخفاء

منتدي فراشات النور

مرحباً بك في منتدي فراشات النور الخاص ب الدكتورة عطيات أبو العينين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
  




















دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» الإعلامية د.عطيات أبو العينين على mixclouds
الخميس أبريل 16, 2015 4:14 pm من طرف د/عطيات

» السعار أحدث رواياتي في 2015
الثلاثاء أبريل 07, 2015 11:39 am من طرف د/عطيات

» البدو أمراء الصحراء أحدث كتب د.عطيات أبو العينين
السبت يوليو 12, 2014 7:27 am من طرف د/عطيات

» استقالة المشير السيسي ويوم تشرق فيه الشمس
الأربعاء مارس 26, 2014 2:25 pm من طرف د/عطيات

» البدو أمراء الصحراء صلاح معاطي د.عطيات أبو العينين
السبت فبراير 15, 2014 12:32 pm من طرف د/عطيات

» لقاء د/عطيات أبو العينين على قناة القاهرة برنامج بيت الهنا
السبت فبراير 15, 2014 11:55 am من طرف د/عطيات

» أدب الخيال العلمي في المجلس الأعلى للثقافة 22/5/2013
السبت فبراير 15, 2014 11:55 am من طرف د/عطيات

» مسلسل العنف والخيانة د.عطيات أبو العينين
الثلاثاء ديسمبر 24, 2013 3:06 pm من طرف د/عطيات

» رواية رقص العقارب للروائية د عطيات أبو العينين
الثلاثاء سبتمبر 24, 2013 8:00 am من طرف د/عطيات

» رواية مهسوري للروائية د عطيات أبو العينين
الثلاثاء سبتمبر 24, 2013 7:57 am من طرف د/عطيات

» أحلام صغيرة قصة قصيرة بقلم د.عطيات أبو العينين
الخميس مايو 16, 2013 5:11 pm من طرف د/عطيات

» الخوارزمــــــــــــي الصغيـــــــــــــــــــــــر
الإثنين مارس 11, 2013 7:21 am من طرف سارة الشريف

» نادي القصة بستضيف مهسوري 18 مارس ود/عطيات أبو العينين
الأحد مارس 10, 2013 4:17 pm من طرف د/عطيات

» علاج البرص/البهاق إعتراف على الهاتف # عشاب السراغنة
الإثنين فبراير 11, 2013 2:36 pm من طرف د/عطيات

» القران الكريم
الإثنين ديسمبر 24, 2012 12:29 pm من طرف د/عطيات

» مويان في جائزة نوبل أنا وأمي والحكايات جريدة أخبار الأدب العدد 1011
الثلاثاء ديسمبر 18, 2012 10:31 am من طرف د/عطيات

» مهاتير محمد رائد التهضة الماليزية د/عطيات أبو العينين
الثلاثاء نوفمبر 27, 2012 1:55 pm من طرف د/عطيات

» هَتْصَدَقِيِ
الإثنين نوفمبر 26, 2012 4:19 pm من طرف matter99

» سُوقْ عَرَبِيتَكْ
الإثنين نوفمبر 19, 2012 5:00 pm من طرف matter99

» يا بنت الإيه
الإثنين نوفمبر 12, 2012 4:07 pm من طرف matter99

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 83 بتاريخ الأربعاء يوليو 11, 2012 1:36 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 91 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو مريم الفراشة فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 694 مساهمة في هذا المنتدى في 394 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
د/عطيات
 
ابراهيم خليل ابراهيم
 
حسن حجازى
 
matter99
 
الدكتور نادر عبد الخالق
 
حمدى البابلى
 
اياد البلداوي
 
محمد نجيب مطر
 
حسين علي محمد
 
أحمد الطائف
 

شاطر | 
 

 الإسكندر الأكبر من موسوعة أطفال حكموا العالم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/عطيات
Admin
avatar

انثى
عدد الرسائل : 361
نقاط : 22345
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 22/10/2008

مُساهمةموضوع: الإسكندر الأكبر من موسوعة أطفال حكموا العالم   الخميس أكتوبر 23, 2008 2:28 pm

[center]

دار المعارف

الإسكندر الأكبر

د/ عطيات أبو العينين

******


أشرقت شمس مقدونيا وراحت تنشر أشعتها الذهبية
عندما خطا رجل عجوز بقدميه فعكست أشعتها عليه حتى أصبح شعاعا منها .. اقترب من قصر
الملك فيليب المقدوني .. فتح له الحارس الباب وهو يدعوه للدخول بأدب جم :
- تفضل يا سيدي .
الأمير في انتظارك .
حرك رأسه
بحدة ناحيته وقال بتجهم :
- في انتظاري .
لكنني لم أتأخر . لقد جئت في موعدي تماما .
ابتسم الحارس
وهو يزيل ما تسرب إلى نفس الرجل من سوء فهم قائلا :
- ومن قال أنك
تأخرت يا سيدي . هذا هو موعدك بالتأكيد والأمير ينتظرك بالداخل .
تحرك الرجل إلى الداخل
وهو يردد :
- ولم الانتظار
إذن .. فالانتظار يشل التفكير ويقطع التأمل ويقتل الإبداع .
لم يكن هذا
الرجل سوى أرسطو الفيلسوف الشهير والمعلم الأول .. أما التلميذ فكان الأمير الصغير
" الإسكندر "

دخل أرسطو من باب القصر يبدو متجهم الوجه .
يلمح الإسكندر صبيا في الثانية عشرة من عمره يحمل سيفا ويجري وراء الخدم وهو يصيح
بصوت عال :
- سوف أقضي عليكم جميعا وستفرون أمامي كالخراف المذعورة .
من يستطيع أن يقف أمام الإسكندر المقدوني أنا سيد العالم .
صاح فيه أرسطو عندما رآه :
- اسكندر . إسكندر

ما أن يراه
الإسكندر حتى يهرع إليه ويقف أمامه بأدب وهو يقول :
- سيدي الفيلسوف .
أرجو المعذرة يا سيدي . تفضل ..
يقود الإسكندر أستاذه إلى قاعة الدرس بينما
كان أرسطو يؤنبه قائلا :
- هذه التصرفات لا تليق برجل سيصبح يوما ما سيد العالم .
فلكي تسود العالم يجب أن تسوده بالأخلاق والأفكار القيمة التي تعمل على ازدهاره
وتقدمه وليس بالهمجية . ألم تتعلم من والدك فيليب لقد حول مقدونيا من قطر همجي
صغير ليس له مرفأ على البحر إلى دولة عظيمة .. لقد قلت لك مرارا أن الانتظار بلا
طائل لا يثمر غير الإحباط والخمول كان ينبغي أن تقضي وقتك في التأمل والتفكير
والحلم .. أن تحلم بغد أفضل خير من الانتظار أيها التلميذ العزيز .
- لن
أكررها ثانية يا أستاذي أرسطو العظيم .
كانا قد وصلا إلى قاعة الدرس عندما كان أرسطو
يبدأ مع تلميذه درس اليوم الجديد :

- إن بداخلك قوة عظيمة يجب أن تدخرها إلى ما هو أعظم .
فقوة العقل تبني أما قوة الجسد فتهد وشتان بين القوتين . ولا سبيل إلى بناء العقل
وتقدم الأمم وخير البشرية إلا بالعلم . ووالدك فيليب خير مثال لك فهو أوسع رجال
زمانه علما .
يطرق الإسكندر قليلا ثم
يقول :
- أرجو أن
تحتملني يا سيدي ولا تغضب مني فكم أحبك وأحب الجلوس بين يديك لأنني لا أتعلم منك
الفلسفة والمنطق والأخلاق فحسب ولكن فن الحياة أيضا ..
ترتسم على شفتي أرسطو ابتسامة عميقة وهو يردد :
- إن الحياة هبة الطبيعة ولكن السعادة هبة الحكمة .
اختلطت نظرة
الأمير الصغير دهشة وإعجابا بمعلمه أرسطو.. اتسعت حدقتاه وارتفع حاجباه .. اعتصر
جميع خلاياه وأرهف أذنيه ليستشف بهما ما يردده أرسطو علي مسامعه .. لم تتحول عينا
الإسكندر عن عيني أرسطو العميقتين اللتين يري فيهما عالما مليئا بالغموض والأسرار
التي يجهلها ، لكن الأمر الذي يحير الإسكندر أن أرسطو بوقاره المهيب ولحيته
البيضاء التي تشبه قطع الثلج المتناثرة ينطق بالحكمة دون تكلف أو تصنع ، كما أن آراءه
تستشف نوازع النفس البشرية ولا تكلفها فوق طاقتها ، ولا يملك أمامه سوى أن يستمع
في صمت لشخصية من أعظم الشخصيات في أثينا ..
إن أرسطو الفيلسوف العظيم كالشمس المشرقة
عندما تخرج علي الكون وتنشر أشعتها ينبه الكون بما فيه بأصالته وعقله المبتكر .
كانت طبيعة
الأمير المتمرد أن يقضي وقت فراغه في ترويض الخيول الشرسة التي تحتاج منه إلي
إرادة وجهد مضن ولا يستطيع أن يقف أمام معلمه عاجزا .. صامتا .. فراح يلقي عليه
بوابل من الأسئلة المحيرة ، ولم يكن أرسطو بالأستاذ الذي يعجز عن الرد علي تلميذه الصغير
، فكان كلما أجابه عن سؤال أتبعه بآخر وكلما أراح أرسطو عقل تلميذه المتمرد أشعل
الإسكندر زناد فكر معلمه بسؤال آخر ..
دخل الخادم
وقد حمل صينية عليها مشروب لأرسطو ، فما أن رآه أرسطو حتى راح يسأله بحماس كأنه
صديق قديم :
- كيف أحوالك يا رجل ؟
رد الخادم :
- علي خير ما يرام
يا سيدي المعلم .
- هل تشعر بالسعادة ؟
أجاب الخادم في دهشة :
- وكيف لا أشعر بالسعادة وأنا بين أسرتي وأبنائي ، كما
أشعر بالسعادة في عملي .
زادت دهشة
الأمير الصغير وهو ينظر إلي معلمه وقبل أن ينطق رد أرسطو مبتسما وكأنه يعلم ما
يدور في نفس الإسكندر :
- اعلم أيها الصغير أن الناس لا يعجبون بالإنسان الذي
يستخف بهم ولا يكترث لحديثهم ولا يبالي بمدح الناس له أو ذمهم لغيره ولا يتكلم
سوءا عن الآخرين أو ينظر لهم من فوق هامته تحقيرا لهم ولو كانوا أعداء له .
يدخل الملك فيليب المقدوني والد الإسكندر
ويبدو أنه سمع جانبا من مناقشات الأمير مع معلمه أرسطو فابتسم قائلا :
- ما رأيك يا صديقي العزيز أرسطو أليست هذه الجلسات تذكرك
بحواراتنا سويا من سنوات بعيدة مضت ؟
رد أرسطو :
- لقد كانت مناقشاتنا معا تثير دائما فضولي وتفتح أمام
عيني آفاقا جديدة لمواضيع شتى أرغب في بحثها وكثيرا ما نتفق .. حتى عندما نختلف
كان كل منا يبرهن علي رأيه بكل حكمة وأمانة مع احترام رأي الآخر .. ولقد ورث الأمير الصغير عنكم الحكمة وحب الفلسفة
والقدرة علي الجدال والنقاش .
راح الملك
المقدوني يقول له :
- أريدك أن تعنى به يا أرسطو كما لم تعن بأحد من قبله فأنا
أعده ليكون إمبراطور البلاد .. بل سيد العالم .
أجابه أرسطو:

- إن ملكاته وذهنه المتقد يبشران بذلك ولكنني أريده أن
يتخلص من شيئين


إذا أردت أنتعرف ماذا فعل الاسكندر مع معلمه أرسطو اطلب الإسكندر الأكبر موسوعة أطفال حكموا العالم من دار المعارف تأليف د/عطيات أبو العينين

]
[/size]


عدل سابقا من قبل د/عطيات في الأربعاء يونيو 08, 2011 3:13 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://frashatelnor.3arabiyate.net
د/عطيات
Admin
avatar

انثى
عدد الرسائل : 361
نقاط : 22345
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 22/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: الإسكندر الأكبر من موسوعة أطفال حكموا العالم   الخميس أكتوبر 23, 2008 2:31 pm

[]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://frashatelnor.3arabiyate.net
 
الإسكندر الأكبر من موسوعة أطفال حكموا العالم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي فراشات النور :: الأدب :: قصص اطفال-
انتقل الى: