منتدي فراشات النور
أنت الآن في موقع الكاتبة د/عطيات أبو العينين إما أن تسجل أو تدخل أو تتصفح كزائر بالضغط علي إخفاء

منتدي فراشات النور

مرحباً بك في منتدي فراشات النور الخاص ب الدكتورة عطيات أبو العينين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
  




















دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» الإعلامية د.عطيات أبو العينين على mixclouds
الخميس أبريل 16, 2015 4:14 pm من طرف د/عطيات

» السعار أحدث رواياتي في 2015
الثلاثاء أبريل 07, 2015 11:39 am من طرف د/عطيات

» البدو أمراء الصحراء أحدث كتب د.عطيات أبو العينين
السبت يوليو 12, 2014 7:27 am من طرف د/عطيات

» استقالة المشير السيسي ويوم تشرق فيه الشمس
الأربعاء مارس 26, 2014 2:25 pm من طرف د/عطيات

» البدو أمراء الصحراء صلاح معاطي د.عطيات أبو العينين
السبت فبراير 15, 2014 12:32 pm من طرف د/عطيات

» لقاء د/عطيات أبو العينين على قناة القاهرة برنامج بيت الهنا
السبت فبراير 15, 2014 11:55 am من طرف د/عطيات

» أدب الخيال العلمي في المجلس الأعلى للثقافة 22/5/2013
السبت فبراير 15, 2014 11:55 am من طرف د/عطيات

» مسلسل العنف والخيانة د.عطيات أبو العينين
الثلاثاء ديسمبر 24, 2013 3:06 pm من طرف د/عطيات

» رواية رقص العقارب للروائية د عطيات أبو العينين
الثلاثاء سبتمبر 24, 2013 8:00 am من طرف د/عطيات

» رواية مهسوري للروائية د عطيات أبو العينين
الثلاثاء سبتمبر 24, 2013 7:57 am من طرف د/عطيات

» أحلام صغيرة قصة قصيرة بقلم د.عطيات أبو العينين
الخميس مايو 16, 2013 5:11 pm من طرف د/عطيات

» الخوارزمــــــــــــي الصغيـــــــــــــــــــــــر
الإثنين مارس 11, 2013 7:21 am من طرف سارة الشريف

» نادي القصة بستضيف مهسوري 18 مارس ود/عطيات أبو العينين
الأحد مارس 10, 2013 4:17 pm من طرف د/عطيات

» علاج البرص/البهاق إعتراف على الهاتف # عشاب السراغنة
الإثنين فبراير 11, 2013 2:36 pm من طرف د/عطيات

» القران الكريم
الإثنين ديسمبر 24, 2012 12:29 pm من طرف د/عطيات

» مويان في جائزة نوبل أنا وأمي والحكايات جريدة أخبار الأدب العدد 1011
الثلاثاء ديسمبر 18, 2012 10:31 am من طرف د/عطيات

» مهاتير محمد رائد التهضة الماليزية د/عطيات أبو العينين
الثلاثاء نوفمبر 27, 2012 1:55 pm من طرف د/عطيات

» هَتْصَدَقِيِ
الإثنين نوفمبر 26, 2012 4:19 pm من طرف matter99

» سُوقْ عَرَبِيتَكْ
الإثنين نوفمبر 19, 2012 5:00 pm من طرف matter99

» يا بنت الإيه
الإثنين نوفمبر 12, 2012 4:07 pm من طرف matter99

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 83 بتاريخ الأربعاء يوليو 11, 2012 1:36 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 91 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو مريم الفراشة فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 694 مساهمة في هذا المنتدى في 394 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
د/عطيات
 
ابراهيم خليل ابراهيم
 
حسن حجازى
 
matter99
 
الدكتور نادر عبد الخالق
 
حمدى البابلى
 
اياد البلداوي
 
محمد نجيب مطر
 
حسين علي محمد
 
أحمد الطائف
 

شاطر | 
 

 مختارات شعرية قصيدة البردة لكعب بن زهير من مختارات الدكتور نادرعبدالخالق

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدكتور نادر عبد الخالق

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 34
المهنة : باحث اكاديمى
الهوايات : القراءة
نقاط : 20416
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 11/08/2009

مُساهمةموضوع: مختارات شعرية قصيدة البردة لكعب بن زهير من مختارات الدكتور نادرعبدالخالق   الإثنين نوفمبر 23, 2009 12:57 pm

قصيدة بانت سعاد أو البردة
للشاعر العربى الصحابى الجليل رضى الله عنه كعب بن زهير
قالها بين يدى الرسول صلى الله عليه وسلم معتذرا ونادما على ماكان منه من هجوم على الرسول والمسلمين ، وكان كعب رضى الله عنه قد قال شعرا فى هجاء المسلمين وأهدر الرسول صلى الله عليه سلم دمه وقال لصحابته من رأى منكم كعبا فليقتله، وظل كعبا متخفيا لفترة طويلة حتى من الله عليه بنعمة الإسلام ونظم هذه القصيدة الرائعة وجاء مستجيرا يطلب العفو ولم يجيره أحدا من الصحابة عمر وأبوبكر رضى الله عنهم على رسول الله صلى الله عليه وسلم ودله بعض الصحابة ان يجلس مباشرة بين يدى الرسول صلى الله عليه وسلم ويقدم اعتذاره وحقا فعل كعب ذلك وما إن انتهى من القصيدة حتى ابتسم الرسول صلى الله عليه وسلم وخلع بردته الشريفة وألبسها كعبا وسميت القصيدة بذلك قصيدة البردة ومن يومها والشعراء ينظمون المديح النبوى على منوال هذه القصيدة أمثال البوصيرى وشوقى وغيرهم والقصيدة تحمل ملامح الفترة الزمانية التى قيلت فيها حيث المطلع الغزلى الصريح فى قوله "بانت سعاد فقلبى اليوم متبول متيم إثرها لم يفدمكبول " وتلك كانت عادة يتبعها الشعراء أنذاك وبعدها تخلص الشاعر من هذه المقدمة الغزلية وبدأ فى الاعتذار وطلب العفو
يقول كعب بن زهير رضى الله عنه :

fـانـت سعـادُ فقلبي اليوم متبولُ متـيــمٌ إثـرهـا لـم يفد مكبولُ

ومـا سعـادُ غـداة البين إذ رحلوا إلا أغـنُّ غضيـضُ الطـرفِ مكحولُ

تجلو عوارض ذي ظَلْمٍ إذل ابتسمت كـأنـه مُـنْهـلٌ بالـراحِ معلـولُ

شُـجَّت بـذي شبمٍ مـن ماءِ مَحنيةٍ صـافٍ بأبطـحَ أضحى وهو مشمـولُ

تنفـي الريـاحُ القذى عنه وأفرطـهُ مـن صـوبِ ساريـةٍ بـيضٌ يعاليـلُ

أكـرم بـها خُلّـةً لو أنـها صدقت موعودهـا ، أو لـو ان النصح مقبول

لكنهـا خلـة قد سيـط من دمهـا فجـعٌ ، وولـعٌ وإخـلافٌ وتبـيدلُ

فما تـدوم علـى حـالٍ تكون بـها كمـا تلـوَّنُ فـي أثوابـها الغُـولُ

ولا تُمسَّـكُ بالعهـد الذي زعمـت إلا كمـا يُمسِـكُ المـاء الغرابـيـلُ

ولا يغـرنك مـا منـّت ومـا وعدت إن الأمـانـيَّ والأحـلامَ تضلـيـل

كانـت مواعيـدُ عرقـوبٍ لها مثـلاً ومـا مـواعيـدُها إلا الأبـاطيـل

أرجــو وآمُـلُ أن يعجلَـن فـي أبدٍ ومـا لـهـنَّ طـوال الدهر تعجيلُ

أمسـت سعـادُ بأرضٍ لا يـبـلّغُهـا إلا العـتـاقُ النجيـبـاتُ المراسيل

ولـن يـبـلّـغَـهـا إلا عُـذافِـرةٌ فـيـهـا علـى الأينِ إرقالٌ وتبغيل

مـن كلِّ نضَّاخـةِ الذِفـرى إذا عرقت عُـرْضَتُهـا طامـسُ الأعلام مجهـول

تـرمـي الغيُـوبَ بعينـي مفرد لهقٍ إذا تـوقـدت الحُـزَّانُ والـمـيـلُ

ضخـمٌ مقلّـدُها فـعـمٌ مُقيَّـدُهَـا فـي خلقهـا عن بنات الفحلِ تفضيل

حـرفٌ أخـوهـا أبوهـا من مهجنةٍ وعمـهـا خالـهـا قـوداء شـمليلُ

يـمشـي القـرادُ عليهـا ثـم يُزلِقهُ عنـهـا لـبـانٌ وأقـرابٌ زهـالـيلُ

عيـرانـةٌ قُذِفت بالنحض عن عُـرُضٍ مِرفقُهـا عـن بـنـات الـزور مفتول

كـأن مـا فـات عينيها ومذبـحها مـن خطمهـا ومـن اللحيـينِ برطيل

تُمِـرُّ مثـل عسيب النخل ذا خُصـلٍ فـي غـارزٍ لـم تـخوَّنه الأحالـيـلُ

قـنواءُ فـي حُـرَّتـيها للبصير بـها عِـتـقٌ مبـيـنٌ وفـي الخديـن تسهيل

تـخدي علـى يسراتٍ وهي لاحقـةٌ ذوابـل وقـعهـن الأرض تـحلـيـل

سـمـر العجايات يتركن الحصا زيـماً لـم يَقـهنَّ رؤوسُ الأكـمِ تـنـعيـل

كـأن أوب ذراعـيـها إذا عـرقـت وقـد تلـفـع بالقـورِ الـعساقـيـل

يـومـاً يظـلُ بـه الحِرباءُ مصطخِداً كــأن ضاحيـهُ بالـنـار مـملـول

وقـال للقـوم حاديهـم وقـد جعلت وُرقُ الجنـادب يـركضن الحصا قيلـوا

شـد النهـارِ ذراعـاً عيطـلٍ نصفٍ ناحـت فجاوبـها نُكـدٌ مـثاكـيـل

نـوّاحـةٌ رخـوةُ النبعيـن ليـس لها لما نعـى بكـرَهـا الناعـون معقُـولُ

تفـري اللبـان بكفيهـا ومدرعهـا مشقـقٌ عـن تـراقـيهـا رعابـيـل

تسعـى الوشـاةُ جنابـيـها وقيلهمُ إنك يـا ابـن إبـي سُلـمـى لمقتـول

وقـال كـلُ خليـلٍ كـنـت آملـه لا ألهيـنـك إنـي عنـك مـشغـول

فـقلـت خلـوا سبيلي لا أبـا لكمُ فكـلُ مـا قـدر الرحـمـن مفعـول

كل ابن أنـثى وإن طالـت سلامتـه يـومـاً علـى آلـةٍ حدبـاءَ مـحمول

أُنبـئـتُ أن رسـول اللهِ أوعدنـي والوعـدُ عنـد رسـولِ اللهِ مـأمـولُ

مهلاً هداك الذي أعطاك نافلـة الــ قـرآن فيـهِ مـواعيـظٌ وتفصـيـل

لا تـأخُذَنّـي بأقـوال الوشـاة ولم أذنـب . ولـو كثـرت عني الأقاويل

لقـد أقـوم مقامـاً لـو يقـومُ بـه أرى وأسـمع مـا لـم يسمعُ الفيـل

لظـل يـرعـد إلا أن يقـوم لــه مـن الـرسـول بـإذن الله تـنويـل

حتـى وضعـت يـميـني لا أنازعـه فـي كـف ذي نقمـاتٍ قيلـهُ القيل

لـذاكَ أهـيـب عنـدي إذ أكلمـه وقـيـل إنَّـك منسـوبٌ ومسلـول

مـن خـادرٍ مـن ليوث الأسد مسكنه بـبـطـن عثـّرَ غـيـلٌ دونه غيـل

يـغـدو فيلحِـم ضرغاميـنِ عيشهما لَحـمٌ مـن القـوم معفـورٌ خراديـل

إذا يـسـاور قِـرنـاً لا يـحل لـه أن يـتـرك القـرن إلا وهـو مفلـول

مـنـه تظـل حـمـير الوحش ضامرةً ولا يُـمشـّى بـواديـه الأراجـيـل

ولا يـزال بـواديـه أخـو ثـقـةٍ مـطـرَّح البـزِّ والـدرسـانِ مـأكول

إن الـرسـولَ لسيـفٌ يستـضاءُ به مـهنـدٌ مـن سيـوفِ الله مسـلـول

فـي عصبـةٍ مـن قريش قال قائلهم بـبطـن مـكـة لمـا أسلمـوا زولـوا

زالـوا فمـا زال أنكـاسٌ ولا كشُفٌ عنـد اللقـاء ولا مـيـلٌ معـازيـل

شـمُّ العـرانيـنِ أبطـالٌ لبوسُهُـمُ مـن نـسـجِ داود فـي الهيجا سرابيل

بـيـضٌ سـوابغُ قد شكّت لها حَلَـقٌ كـأنـها حلـقُ القفعـاء مـجـدول

لا يـفـرحـون إذا نالـت رماحهم قـومـاً وليـسـوا مـجازيعاً إذا نيلوا

لا يـقـعُ الطعـنُ إلا فـي نـحورهمُ ومـا لـهم عـن حياض الموتِ تهليل

يـمشون مشي الجمال الزهرِ يعصمهم ضـربٌ إذا عَـرّدَ السـودُ التـنـابيل

من مختارات الدكتور نادرعبدالخالق
مدونتى//

http://dr-nader10.spaces.live.com/default.asp
تقديم الدكتور نادر عبدالخالقx
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مختارات شعرية قصيدة البردة لكعب بن زهير من مختارات الدكتور نادرعبدالخالق
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي فراشات النور :: الأدب :: الشعر-
انتقل الى: